د.عامر عبد الله الجميلي

الفكر الجغرافي السياسي في العراق القديم

كتب بواسطة: Salam Taha. Posted in الدكتور عامر عبد الله الجميلي

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 

          أ. د. عامر عبدالله الجميلي

كلية الآثار/ جامعة الموصل/ العراق

 

امدتنا النصوص المسمارية الرافدينية بتفاصيل عديدة عن قوة المملكة واتساعها ومركزيتها فضلا عن معاهدات الحدود وغيرها من المفاهيم الجيوسياسية (سياسة الارض)، اذ وصلتنا ادلة وشواهد عديدة من عصور مختلفة عن مفاهيم الجغرافية السياسية، ولنا ان نبدأ بمفهوم الحدود الذي عرفه القوم بصيغ متعددة اهمها  (KI. SUR. RA) في اللغة السومرية وكِسُرّوkisurrû  في اللغة الأكدية وكُدُرُّ kudurru التي تعني: حدود او حجر حدود، الى جانب مصطلحات اخرى مثل تَخومُ او تَخّومُ tahumu/tahhumu وفي العربية التُخم منتهى كل قرية او ارض والجمع تخوم وهي الحدود([1])، وهي كالثغور في الادبيات الجغرافية العربية. ومِصِر بُلُكَّ misirpulukku([2]).

        اما المعاهدات، وهي العقود التي تنظم العلاقة بين دولتين او اكثر وتعنى بالقضايا العامة السياسية والعسكرية وغيرها، فقد عُرفت في بلاد الرافدين القديمة منذ العصور التاريخية المبكرة، وتمثل معاهدة دويلة لكش مع دويلة أومّا اقدم تلك الامثلة اذ يذكر لنا انتيمينا احد حكام مدينة لكش انه كان قد وضع حدا للنزاع بين مملكته ومملكة أومّا وذلك بابرام معاهدة صلح قام بدور الوسيط فيها ملك يسمى ميسيلم، وهو ملك مدينة ثالثة وهي كيش، وقد ثبتت بنود المعاهدة ومنها القسم الذي اداه حاكم أومّا على التزامه بالمعاهدة الجديدة والحدود التي ثبتها الحاكم ايناتم بين الدولتين: "سوف لا انتهك الى ابد الابدين حرمة حدود ننكرسو قط، كما لا اتجاوز  على سدوده وعلى قنواته التي تكوّن الحدود  كما لن اقتلع مسلاته، غير انه لو اعتديت على الحدود عندئذ عسى ان تلقي عليّ أومّا من السماء الشبكة شوشكال العائدة للالهة لننخرساك([3])" أثبتها على مسلات من الحجر ووضعتها على الحدود بين المملكتين، غير ان حاكم أومّا نقض المعاهدة وازال المسلات وشن حربا على لكش واستمرت الحرب بين المملكتين سجالا حتى تمكن انتيمينا من تحقيق الانتصار، وان كان مؤقتا كما اثبتت ذلك الاحداث التالية، على مدنية أومّا. ان اهمية نص انتيمينا كبيرة جدا ففضلا عن كونه من اقدم النصوص التاريخية الموجودة لدينا حتى الان فهو يسجل لنا اخبار اقدم معاهدة دولية معروفة لدينا كانت قد عقدت بين مملكتين مستقلتين بتوسط مملكة ثالثة. وتعد هذه المعاهدة من اولى الجهود البشرية في تنظيم العلاقات الدولية ووضع الضوابط اللازمة لها بحيث تعترف بها الاطراف المعنية، لذا كانت دراستها على قدر كبير من الاهمية عند دراسة تاريخ القانون الدولي والجغرافية السياسية كما ان النص يشير الى بعض الطقوس والمراسيم والاجراءات التي كانت تتبع عند عقد المعاهدات، منها وضع مسلات على الحدود والحدود كانت على شكل خندق محفور يفصل بين اراضي الدويلتين، الى جانب ترك ارض حاجزة بين حدود المملكتين، أي ارض حياد، وان كانت تحت اشراف المملكة المنتصرة، كما تضمنت دفع ضريبة سنوية معينة الى  لكش مقابل استغلال سهل لكش المعروف GU.EDINA لان المعاهدة سمحت لسكان المدينة الثانية باستغلاله، الى جانب اداء القسم بالالهة القومية والى غير ذلك من المراسيم التي ظلت ملازمة لعقد المعاهدات في الفترات التالية([4]). كما وصلتنا معاهدة اخرى هي معاهدة نرام – سين مع حاكم اوان العيلامي. ومع ذلك فان ما لدينا من معاهدات عن العصور التاريخية التالية قليل جدا، بل ان جٌلّ ما لدينا اشارات الى تلك المعاهدات التي لابد وانها كانت مدونة على رقم طينية او مسلات. وان الامثلة الموجودة لدينا عن المعاهدات تاتينا بالدرجة الاولى من العصور الاشورية منها معاهدة ابرمت بين الملك الاشوري آشور – بيل – نشيشو (1419 – 1411 ق.م) والملك الكشّي كرانداش وهي خاصة بتثبيت الحدود بين المملكتين([5]).

 للاطلاع على المقال كاملا ( اضغط هنا )

_____________________________________________________________

 

([1]) سليمان، عامر واخرون: المعجم الاكدي، ج1، منشورات المجمع العلمي، بغداد، 1999، ص162.

(4)CDA, PP. 161, 212, 278.

([3])سليمان، عامر: العلاقات السياسية الخارجية، حضارة العراق، ج2، بغداد، 1985، ص 116 – 117؛ ينظر كذلك: اسماعيل ، شعلان كامل، العلاقات الدولية في العصور العراقية القديمة، رسالة ماجستير غير منشورة مقدمة الى كلية الاداب جامعة الموصل، 1990.

([4]) سليمان: العلاقات السياسية، ص117. 

([5]) المصدر نفسه، ص 118، 135، للمزيد من التفصيل عن المعاهدات يُنظر: السياب، محمد: المعاهدات السياسية في تأريخ العراق القديم، رسالة ماجستير غير منشورة ، جامعة القادسية، 2001. ينظر كذلك: اسماعيل، شعلان: العلاقاقت الدولية، المصدر السابق.

Comments powered by CComment

Lock full review www.8betting.co.uk 888 Bookmaker